CARRE D AS. رباعي نيابي ضامن للنجاح في الشوط الأول من استحقاقات سبتمبر 2018 ....حصري ..

أربعاء, 15/08/2018 - 22:34

قامت وكالة الوئام الوطني للأنباء باستطلاع عام حول فرص المترشحين للنيابيات في بعض الدوائر الانتخابية, وقد تصدر الاستطلاع أربعة نواب ضمنوا الفوز في الشوط الأول, وهم:

المرشح لنيابيات بيرام أكرين رجل الاعمال والوجيه محمد سالم ولد انويكظ, والذي يعتبر اكبر  داعم للنظام في ولاية تيرس زمور.

ولد انويكظ ضمن تصويت ساكنة بير أم أكرين لصالحه نظرا لأعماله الخيرية الدؤوبة واهتمامه الدائم بحل مشاكل الساكنة والوقوف إلى جانبها في أحلك الظروف, حيث شملت أعماله الخيرية مختلف مناحي الحياة من تكفل بعلاج المرضي إلى دعم للشباب وتوزيع للمواد الغذابةً وكذلك توفير النقل إلى انشاء لمراكز ترقية  للنساء والشباب.

ويعتبر ترشح ولد انويكظ مطلبا جماهيريا ملحا, وهو ما يضمن له كسب رهان السباق الانتخابي في الشوط الأول.

ذات الأمر ينطبق على النائب ورجل الاعمال لمرابط والطنحي مرشح الحزب الحاكم علي مستوي مقاطعة الشامي والذي تشفع له تجربته السابقة في تولي مهمة النائب والتي حقق فيها للساكنة الكثير من الإنجازات كما وقف الي جانب ساكنة المقاطعة في مختلف مشاكلها وهمومها وهو ما جعل اعادة ترشيحه  لمنصب النائب من طرف الحزب يلقي ترحيبا واسعا من طرف جميع مكونات المقاطعات وساكنة مختلف البلديات التابعةلها (الشامي, اتميمشات, امحيجرات, وانوامغار).

كذلك فإن مرشح حزب الاتحاد من أجل الجمهورية لمقاطعة بنشاب رجل الأعمال عالي ولد الدولة, والذي يتمتع بشعبية كبيرة في ولاية انشيري, يعتبر ضامنا للفوز في الشوط الأول, نظرا لأياديه البيضاء على الساكنة, كما أنه يعتبر أحد أكبر داعمي النظام على المستوي الوطني والجهوي, وهو رجل علاقات النظام مع الزعامات الروحية التي استطاع كسب ولائها ودعمها لبرنامج رئيس الجمهورية, مثل  ولد الشيخ حماه الله والشيخ الرضا, وكذلك الزعامات التجانية التي أسفرت علاقاته بها  بعد زيارة الشيخ العام للطريقة التجانية الاخيرة لموريتانيا والتي كان رجل حاضرا فيها بامتياز.

وفي نواذيبو لقي ترشيح البرفسور محمد ولد عيه لمنصب النائب عن مقاطعة انواذيبو  ترحيبا وإجماعا تاما للساكنة نظرا لما يتمتع به الرجل من صفات حميدة واخلاق عالية, وخدمة لساكنة المدينة.

ويجمع المراقبون والمتتبعون للشأن السياسي الوطني على ان هذا الرباعي مضمون النجاح في الشوط الاول من انتخابات سبتمبر المقبل, نظرا لما يتمعون به من شعبية هائلة.